لمحة سريعة عن معركة برلين

لمحة سريعة عن معركة برلين

تميزت معارك الحرب العالمية الثانية بانها كانت من أسوأ وأفتك المعارك في التاريخ من حيث الخسائر البشرية، منها المعركة التي حسمت بشكل نهائي مصير الحرب، وهي معركة برلين.

فيما يلي سنطرح بعض الأسئلة حول معركة برلين ونجيب عليها بشكل مختصر وسريع.

متى وقعت المعركة؟

  • 16 أبريل 1945 – 2 مايو 1945

وقعت المعركة، والتي تعرف أيضا باسم “سقوط برلين”، في الفترة بين 16 أبريل و2 مايو 1945، أي في أخر أيام الحرب العالمية، وهي المعركة الأخيرة الكبيرة في الحرب، وربما الأكثر شراسة.

بدأت المعركة عندما شن الجيش السوفيتي (الجيش الأحمر) هجومًا على مدينة برلين من مرتفعات سيلو من جهة الشرق، وانتهت عندما استسلم قائد منطقة برلين رسميًا للسوفييت.

بالرغم من ذلك، فالقتال استمر حتى 9 مايو عندما استسلمت أخر الحركات المقاومة في المدينة.

من هم المتحاربون؟

  • الألمان والسوفييت

المعركة كانت بين الجيش السوفيتي والألماني، الأول بقيادة جورجي جوكوف وإيفان كونيف وفاسيلي تشيكوف، والثاني بقيادة أدولف هتلر وهيلموث ريمان وجوتهارد هاينريسي.

دخل السوفييت المعركة بـ 2.5 مليون جندي، و6250 دبابة، و2200 طائرة، أما الجيش الألماني، فقد ضم 1 مليون جندي، و1500 دبابة، و2200 طائرة.

ما هي أسباب المعركة؟

  • حسم الحرب العالمية الثانية

بدأت الحرب بين ألمانيا والاتحاد السوفيتي في 22 يونيو 2041 عندما شن الألمان غزوا مفاجئًا للاتحاد السوفيتي في ما يعرف بـ “عملية بربروسا”.

كان الغزو أكبر أخطاء أدولف هتلر في الحرب، وكان تكرارًا لخطأ نابليون بونابرت في أوائل القرن التاسع عشر، والكثيرون يعتبرون العملية بمثابة نقطة التحول الرئيسية في الحرب.

فشلت العملية، وأصبح الألمان لأول مرة منذ اندلاع المعارك في وضعية المدافع، وكان واضحًا أن الجيش الألماني لن يصمد كثيرًا.

استغل السوفييت الوضع لتنفيذ هجوم ضخم أخير على معقل النازية قبل أن يفعل الأمريكيون أو البريطانيون ذلك، وقد نجوا في ذلك.

كيف كانت الحرب؟

رفع العلم السوفيتي

واجه السوفييت مقاومة شرسة في المدينة، أكثر بكثير مما توقعوا، خاصة في الأيام الأولى، لكن سرعان ما ضعفت المقاومة.

كان أدولف هتلر في المدينة شاهدًا على خسائر جيشه، وفي 23 أبريل، كانت جيوش الحلفاء قد نجحت بالفعل في محاصرة برلين، ولم يكن أمام الألمان سوى الاستسلام.

في 29 أبريل، تقدم الجيش السوفيتي باتجاه وزارة الداخلية حيث حدث اشتباك عنيف استمر لساعات انتهى بسيطرة السوفييت على الوزارة ورفع العلم السوفيتي فوق المبنى.

تلى ذلك انتحار العديد من القادة النازيين، بمن فيهم أدولف هتلر الذي انتحر مع زوجته إيفا براون.

كم بلغت الخسائر البشرية؟

قُتل خلال معركة برلين أكثر من نصف مليون شخص، وهذا رقم كبير جدا لمعركة استمرت لأقل من شهر، وغالبيتهم كانوا من الألمان.

أسفرت المعركة عن:

  • مقتل 81 الف سوفيتي
  • مقتل 458 الف ألماني
  • إصابة 280 الف سوفيتي
  • أسر 479 الف ألماني